الأخبارمانشيت

بروح زيلان “سنحرر عفرين”

خرج الآلاف من أهالي مقاطعتي عفرين والشهباء في مظاهرة تحت شعار “أيتها النساء انتفضن من أجل عفرين” وذلك بمرور الذكرى الـ 22 على استشهاد المناضلة زيلان “زينب كناجي” وتنديداً بممارسات جيش الاحتلال التركي ومرتزقته بحق عفرين.

بمرور الذكرى السنوية الـ 22 لاستشهاد المناضلة زيلان نظمت مؤتمر ستار مظاهرة جماهيرية حاشدة في مقاطعتي عفرين والشهباء وذلك بمشاركة جميع أعضاء المؤسسات المدنية لعفرين والشهباء، وكافة مكونات إقليم عفرين من “كرد، عرب وتركمان” مرددين الشعارات التي تستنكر الاحتلال التركي لعفرين.

هذا وتجمع المتظاهرون أمام ملعب قرية تل شعير التابعة لناحية فافين بمقاطعة الشهباء، رافعين أعلام مؤتمر ستار وحركة المجتمع الديمقراطي، وصور الشهيدة زيلان، كما ورفع المشاركون خلال التظاهرة يافطات كتبت عليها “هل تسمعون صرخة النساء في عفرين، لا للتغيير الديمغرافي، لا للانتهاكات بحق الأطفال والنساء في عفرين، لا للتطهير العرقي، أردوغان قاتل النساء، بروج أفستا خابور وبارين سنحرر عفرين”.

انطلقت المظاهرة من أمام ملعب قرية تل شعير بترديد الشعارات التي تحيي مقاومة العصر في عفرين.

والجدير بالذكر أن المتظاهرون اتجهوا نحو قرية بابنس التابعة لناحية فافين.

بدأت فعاليات المظاهرة بالوقوف دقيقة صمت على أرواح الشهداء، ثم ألقت زيلان خبات كلمة باسم منسقية مؤتمر ستار قالت فيها: “إننا تلميذات قائد الشعب الكردي عبد الله أوجلان وسائرات على فكره وفلسفته الحرة الديمقراطية، وفداءً لنشر هذا الفكر الحر، لهذا قدمت المئات من النساء التضحيات ونفذن العمليات الفدائية، ونعاهد بالسير على خطى جميع الفدائيات من أجل الحرية”.

ومن جانبها استنكرت رحاب حبو الإدارية في مؤتمر ستار بمقاطعة الشهباء الاعتداءات وانتهاكات جيش الاحتلال التركي ومرتزقته بحق نساء عفرين، مؤكدة ًعلى كافة نساء الشهباء وبجميع مكوناتهن يساندن مقاومة المرأة في عفرين وأنهن بروح الشهيدة زيلان، بارين وآفيستا سيحطمون المحتل التركي ويحررون عفرين.

وانتهت المظاهرة بترديد الشعارات التي تحي مقاومة نساء عفرين وتستنكر الاحتلال التركي، واختتمت المظاهرة بقراءة بيان مؤتمر ستار.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق