مانشيتنشاطات

برلين في اليوم العالمي للتضامن مع روج آفا

بمناسبة اليوم العالمي للتضامن مع روج آفا، تظاهر أمس، الأحد 2 نوفمبر، أربعون ألف من أبناء الجالية الكردية في العاصمة الألمانية برلين، وبمشاركة المئات من أصدقاء الشعب الكردي من الوسط الألماني، وبحضور البرلماني الألماني عن كتلة اليسار، السيد هاكان تاش، وذلك تنديداً بهجمات الفاشية التركية، التي تستهدف المدنيين في مناطق الشمال السوري من مدينة سري كانييه وكري سبي وتل تمر سعياً منها للنيل من إرادة الشعب الشمالي السوري ومشروعهم الديمقراطي المتمثل بالإدارة الذاتية الديمقراطية من الكرد والعرب والآشور والسريان بالتزامن مع عمليات التطهير العرقي والتغيير الديمغرافي بالإضافة إلى الإعدامات الميدانية التي لا تمت للإنسانية بصلة.

هذا واستنكر المتظاهرون الصمت الدولي تجاه هذه الجرائم التي تندى لها الجبين وطالبوا المجتمع الدولي وجمعيات حقوق الإنسان بالتدخل الفوري للحد من جرائم تركيا وميليشياتها الإرهابية المسلحة.

ومن الجدير بالذكر إن البوليس الألماني اعتقل كلاً من الرفيقين رزكار حمي من مدينة كوباني، وفرهاد من باشوري كردستان، بسبب رفعهم للافتات تدين المحتل التركي، وبفضل إصرار الرفاق في حزبنا حزب الاتحاد الديمقراطي في برلين وتتدخل البرلماني هاكان تاش، تم الإفراج عنهما، لذلك تم تقديم شكوى بحق ثلاث من البوليس الألماني من أصول تركية، بسبب تحاملهم على المتظاهرين السلميين.
ونحن في حزب الاتحاد الديمقراطي PYD ندين مثل هذه الممارسات اللامسؤولة من قبل البوليس الألماني والتي تخدم أجندات المحتل التركي.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق