الأخبارالعالممانشيت

برفين بولدان: أردوغان يخطط لإغلاق حزبنا للتستر على فضائح زعيم المافيا

انتقدت الرئيسة المشاركة لحزب الشعوب الديمقراطي، بيرفين بولدان، عدم التحقيق في ادعاءات زعيم المافيا التركية «سادات بكر»، في الوقت الذي تتعالي فيه الأصوات المنادية بإغلاق الحزب الكردي من جانب حزب العدالة والتنمية الحاكم وحليفه حزب الحركة القومية الذي يتزعمه دولت بهتشلي.

وصرحت بولدان، خلال اجتماع المجموعة البرلمانية لحزبها، قائلة، «كلما انكشفت فضائحهم، يفكرون في حزب الشعوب الديمقراطي والكرد. في هذه الأيام قامت هذه الحكومة بوضع الدستور والقانون على الرف. لم يتم التحقيق في اداعاءات المافيا، لكنهم يرفعون دعاوى إغلاق على حزب الشعوب الديمقراطي. لا ينبغي لأحد أن يشك في أن قضية الإغلاق التي فتحوها ستجعل حزب الشعوب الديمقراطي أكبر وأقوى».

وردًا على كلمات زعيم حزب الحركة القومية دولت بهتشلي، فيما يتعلق بقضية الإغلاق الثانية المرفوعة ضد حزب الشعوب الديمقراطي، قالت بولدان، «العيون موجهة نحو المحكمة الدستورية. التعليمات صدرت إلى القضاء بأن تكون العيون على المحكمة الدستورية. لا، ستتجه الأنظار إلى المنظمات الإجرامية والعصابات التي تتحالف معها، والجرائم التي ترتكبونها معًا».

 ووفق لوسائل اعلام تركية رفض أعضاء حزبي العدالة والتنمية والحركة القومية الاقتراح المقدم من حزب الشعب الجمهوري، إلى البرلمان التركي، للتحقيق في القضايا التي كشفها زعيم المافيا سادات بكر.

وقال نائب حزب الشعب الجمهوري عن مدينة إسطنبول، محمود تونال، على «تويتر»، إن «مقترح تحديد ودراسة أبعاد علاقة النظام والمافيا داخل الدولة تم رفضه من قِبل أعضاء حزب العدالة والتنمية، وحزب الحركة القومية، في البرلمان»، وفقًا لموقع «كارت» التركي. وأضاف «إنهم لا يريدون أن تظهر علاقاتهم القذرة».

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق