آخر المستجداتالأخبارمانشيت

انطلاق المسيرة الجماهيرية في قامشلو

تأكيداً على الحفاظ على منجزات الشعوب والثورة، انطلقت قبل قليل المسيرة الجماهيرية تحت شعار “بروح حرب الشعب الثورية سندحر الاحتلال ونحمي ثورتنا”، في مدينة قامشلو، تنديداً بهجمات دولة الاحتلال التركي، وبالتزامن مع الذكرى العاشرة لإعلان الإدارة الذاتية الديمقراطية في مقاطعة الجزيرة.

تنديداً بهجمات الاحتلال التركي على إقليم شمال وشرق سوريا، وتأكيداً على الحفاظ على منجزات الشعوب والثورة، نظمت الإدارة الذاتية الديمقراطية في مقاطعة الجزيرة مسيرة جماهيرية في مدينة قامشلو بالتزامن مع الذكرى العاشرة لإعلان الإدارة الذاتية، في 21 كانون الثاني عام 2014.

تحت شعار “بروح حرب الشعب الثورية سندحر الاحتلال ونحمي ثورتنا”، انطلقت المسيرة من أمام دوار أوصمان صبري، بمشاركة أهالي مدن قامشلو وديرك والحسكة، نواحي المقاطعة: (كركي لكي، جل آغا، وتل كوجر، وتربه سبيه، وتل حميس، والدرباسية، وتل تمر، وتل براك والشدادي)، وجابت الشارع الرئيسي في الحي الغربي، وتوجهوا صوب ملعب شهداء 12 آذار.

كما يشارك في المسيرة، أعضاء وعضوات المؤسسات المدنية والنسائية وحركة الشبيبة الثورية السورية واتحاد

المرأة الشابة، والأحزاب السياسية الكردية والعربية والسريانية في شمال وشرق سوريا، وممثلون عن هيئات ومجالس الإدارة الذاتية الديمقراطية في مقاطعة الجزيرة، ووفود من مقاطعة إقليم شمال وشرق وسوريا ووجهاء وأعيان العشائر.

ورفع المشاركون أعلام الإدارة الذاتية الديمقراطية لإقليم شمال وشرق سوريا، وصور جرائم جيش الاحتلال التركي بحق الإقليم، تضمنت استهداف المواطنين ومنازلهم والمنشآت الخدمية والحيوية.

ومن المقرر أن تتحول المسيرة إلى وقفة جماهيرية لدى وصول المشاركين إلى ساحة ملعب شهداء 12 آذار، لتلقى هناك عدة كلمات، باسم الإدارة الذاتية الديمقراطية في مقاطعة الجزيرة، ومجلس عوائل الشهداء، ومؤتمر ستار.

زر الذهاب إلى الأعلى