الأخبارالعالممانشيت

الناتو: سيتم تقديم المزيد من الدعم العسكري لأوكرانيا, وروسيا ستدفع ثمناً باهظاً

طالب الرئيس الأوكراني (فلاديمير زيلينسكي) الإدارة الأمريكية تزويد جيش بلاده بالأسلحة حتى يواجه التقدم الروسي, في حين نقلت صحيفة واشنطن بوست عن مسؤولين أمريكيين وأوكرانيين أن الحكومة الأمريكية مستعدة لمساعدة زيلينسكي.

وبدوره أدلى الأمين العام لحلف الناتو (ينس ستولتنبرغ) بتصريحات حول الحرب بين روسيا وأوكرانيا بعد قمة قادة الحلف, حيث أعلن بأنهم سيزودون أوكرانيا بالمزيد من الأسلحة بما في ذلك أنظمة الدفاع الجوي, مضيفاً بأن الحدود الشرقية للاتحاد الأوروبي تتعزز عسكريا.

وقال الأمين العام للناتو أيضاً:

 لا ينبغي لأحد أن ينخدع  بالأكاذيب الروسية, فأهداف روسيا لا تقتصر على أوكرانيا, فهي طالبت باتفاقيات ملزمة قانوناً للتخلي عن توسع الناتو وسحب القوات والبنية التحتية من الحلفاء الذين انضموا للحلف بعد عام 1997.

وأضاف ستولتنبرغ:

نحن نواجه حالة طبيعية جديدة في الأمن الأوروبي، حيث تعترض روسيا علانية على النظام الأمني ​​الأوروبي وتستخدم القوة لتحقيق أهدافها, إن قرار الرئيس بوتين بمواصلة عدوانه على أوكرانيا خطأ استراتيجي فادح, وروسيا ستدفع ثمناً باهظاً لهذا في السنوات القادمة.

واختتم ستولتنبرغ بيانه بالقول:

لقد فرض حلفاء الناتو والاتحاد الأوروبي بالفعل عقوبات كبيرة على روسيا، وانضم إلينا العديد من شركائنا في جميع أنحاء العالم, يجب أن نكون مستعدين لفعل المزيد.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق