الأخبارمانشيت

الشبيبة الثورية في حلب تندد بالتهديدات التركية

خرج المئات من الشبيبة الثورية بحلب في مظاهرة حاشدة تنديداً بالتهديدات التركية على المنطقة، حيث انطلقت المظاهرة من مركز الشبيبة الثورية في حي الشهيد روبار قامشلو -الجهة الغربية لأحياء الشيخ مقصود، وسط هتافات الشبيبة المطالبة بحرية القائد عبد الله اوجلان والمنددة بالتهديدات التركية.

هذا وتوقفت المسيرة في ساحة “الشهيدة دستينا”، حيث بدأت الفعالية بالوقوف دقيقة صمت استذكارا لأرواح الشهداء.

وتلاها إلقاء كلمة باسم شبيبة حلب قُرأت من قبل العضوة “ذكية محمد” وجاء فيها:

“نحن الشبيبة الثورية في حلب نحيي قواتنا المسلحة المرابطة على جبهات القتال والمتصدية للاحتلال التركي واعوانه وندين ونستنكر صمت المجتمع الدولي أمام وحشية الاحتلال التركي ومرتزقته”.

وتابعت: “نحن الشبيبة الثورية جاهزون للمشاركة في هذا النضال الذي يقوم به شعبنا ضد كافة الاعتداءات التي تمس شمال شرق سوريا، وسوريا عامة، ونحن على الاستعداد الدائم  لمساندة رفاقنا في ساحات القتال ضد الفاشية التركية ومرتزقتها”، مضيفة: “بروحنا الفدائية سوف نحقق النصر والحرية لقائدنا وشعبنا، وننادي مجتمعنا في شمال شرق سوريا وكافة سوريا للوحدة والتعبير عن موقفه والوقوف ضد الاحتلال العثماني الغاشم”.

واختتمت حديثها بالقول: “بالتنظيم والاتحاد وروح المقاومة سوف ننتصر على الطاغية اردوغان، الرحمة لشهدائنا والشفاء العاجل لجرحانا والتحية الثورية لشعبنا العظيم”.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق