آخر المستجداتالأخبارالادارة الذاتيةروجافامانشيت

الرئيس المشترك لهيئة التربية والتعليم: قرار الهيئة واضح بخصوص التربية والتعليم

اشار الرئيس المشترك لهيئة التربية والتعليم في إقليم الجزيرة، مصطفى فرحان، اليوم الأربعاء، إلى أن سبب إغلاق المعاهد والمدارس “الخاصة” التي تدرس المناهج الدراسية سواء مناهج السلطة السورية أو أي مناهج أخرى مخالفتها للشروط المتفق عليها، عند منح التراخيص.

وفي السابع عشر من أيلول/سبتمبر الجاري، أعلنت معاهد ومراكز خاصة في مدينة القامشلي، تعليق دوامها لمدة أسبوع، عقب إغلاقها من قبل هيئة التربية التابعة للإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا، وقالت إن السبب هو منع تدريس المناهج الحكومية من قبل الإدارة الذاتية.

ونقلا عن نورث برس، يقول الرئيس المشترك لهيئة التربية والتعليم في اقليم الجزيرة، “أنه منذ عام 2018، أصدرت الإدارة قراراً بافتتاح المعاهد الخاصة بتعليم “اللغات الأجنبية” ، إلا أن المعاهد والمدارس لم تراجع هيئة التربية، بل وبدأت بتدريس مناهج الحكومة السورية”.

واضاف “استمر الوضع على هذه الحال حتى الثاني والعشرين من آب/أغسطس المنصرم، حيث أصدرت الهيئة تعميم لكافة المعاهد لتجديد تراخيصها، وفي مطلع الشهر الجاري، راجعنا الكثير من أصحاب المعاهد لتجديد رخصهم، وتمت العملية دون عرقلة، ومن ثم منحوا التراخيص ونتابع وضعهم بين الحين والآخر، ومن يخالف الشروط القانونية المبرمة سيتم إغلاق معهده، فضلاً عن دفعه شرط جزائي”.

ويذكر مصطفى فرحان، من يخالف شروط الترخيص يدفع غرامة قدرها 25 مليون ليرة سورية، فضلاً عن سحب الرخصة وإغلاق المعهد، وفق هيئة التربية والتعليم.

ويشير ، إلى أن مناهج الإدارة سارية في جميع المناطق و”مجانية”.

وتعتمد الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا تدريس مناهجها منذ العام 2015.

ويؤكد مصطفى فرحان بأن قرار هيئة التربية والتعليم واضحة “منهاج الإدارة الذاتية هو الشرعي والوحيد في المنطقة”.

الجدير بالذكر إن غالبية المعاهد والروضات التي تمت إغلاقه تابعة لمديرية التربية التابعة للسلطة السورية وتدرس فيها منهاج سلطات دمشق.

4797 مدرسة في شمال وشرق سوريا تدرس فيها مناهج الإدارة الذاتية الديمقراطية

خلال اربع سنوات اي منذ الإعلان عن الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا عملت هيئة التربية والتعليم في الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا على إعادة إعمار المدارس، حيثُ بلغ عدد المدارس المفعّلة /4797/ مدرسة، ويُعلِّم فيها /42187 / معلم ومعلمة، و يتعلم فيها/ 860728 / طالب وطالبة، وبلغ عدد المدارس التي تم إعادة إعمارها، بعد تعرّضها للتفجير والقصف أثناء عمليات التحرير، /380 / مدرسة من أصل ،/ 728 / أي أنّ المتبقي /348 / مدرسة تحتاج إلى إعادة الإعمار والترميم، وكل ذلك بجهود هيئة التربية والتعليم، واهتماماً من الإدارة بالتعليم العالي، فقد تم أيضاً بناء الجامعات الثلاث, جامعة روج آفا و جامعة كوباني و جامعة الشرق في الرقة, حيث يتعلم فيها اليوم حوالي /1560/ طالب وطالبة، و بمختلف الاختصاصات العلمية والأدبية، و يُعلِّم فيها حوالي /400/ مُدرّس و مُدرّسة.

 

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق