PYDمانشيتنشاطات

الرئاسة المشتركة للـ PYD تستقبل “البابا ميشيل قندلف” في مكتب الحزب بحلب

استقبلت “عائشة حسو” الرئاسة المشتركة لحزب الاتحاد الديمقراطي PYD، والرفاق “بدران حمو وروشين موسى” من مكتب علاقات الحزب في إقليم عفرين، “البابا ميشيل قندلف” راعي كنيسة السعادة، وذلك في مكتب الحزب بحلب.   

هذا وتمحور اللقاء حول آخر التطورات على الساحة السورية من الناحية السياسية والاجتماعية والثقافية.

وتحدث بابا ميشيل، قائلاً: “أن الأوضاع التي تمر بها سوريا بحاجة إلى مراجعة شاملة لأجل أن يعود السلام والمحبة بين أبناء الوطن”.

كما أبدى إعجابه بدور المرأة في شمال وشرق سوريا لترسيخ الحياة الحرة والعيش المشترك بين مكونات وأطياف الشعب السوري.

بدورها رحبت الرفيقة عائشة بزيارة البابا ميشيل قندلف لمكتب الحزب بحلب، وأشارت إلى العلاقات بين شعوب المنطقة التي يسودها المحبة والمساواة، مشددة: “على شعوب المنطقة التكاتف الوطني أمام مشروع الاحتلال التركي وسياساته التوسعية في الشرق الأوسط، مؤكدة على إن أبواب الحوار مفتوحة أمام أبناء سوريا المؤمنين بالإرادة الحرة والتعددية لبناء مستقبل مشرق، وسوريا ديمقراطية تعددية لامركزية.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق