آخر المستجداتالأخبارالعالمالعالممانشيت

الجالية الكردية في لبنان تستنكر المؤامرة الدولية على القائد أوجلان وتطالب الأمم المتحدة بحريته

طالبت الجالية الكردية في لبنان الأمم المتحدة القيام بواجباتها وتحمل مسؤولياتها حيال حرية القائد عبدالله أوجلان والضغط على تركيا لوقف ممارساتها الغير إنسانية تجاه الشعب الكردي والتي لا تناسب  مع مبادئ حقوق الإنسان والمواثيق الدولية.

ووقف المئات من أبناء الجالية الكردية أمام مبنى مفوضية الأمم المتحدة في ساحة رياض الصلح في العاصمة اللبنانية بيروت محتجين ومطالبين بحرية القائد عبدالله أوجلان.

واستنكر المحتجون المؤامرة الدولية على القائد أوجلان.
وخلال الوقفة الاحتجاجي القيت العديد من الكلمات من قبل كل من عبد السلام احمد باسم الإدارة الذاتية الديمقراطية لشمال وشرق سوريا، وحنان عثمان بإسم مؤتمر ستار، وأحمد محمد عضو حزب الاتحاد الديمقراطي بإسم الجالية الكردية في لبنان، كذلك القيت كلمة باسم رابطة Jîn في لبنان.

إلى جانب ذلك تم قراءة بيان باسم الجالية الكردية في لبنان.

وجاء في البيان بأن “المؤامرة الدولية التي استهدفت القائد عبدالله أوجلان في 9 تشرين الأول عام 1998استهدفت الشعب الكردي وعموم شعوب الشرق الأوسط المطالبة بحريتها، وذلك لأن القائد أوجلان يناضل لمناهضة تلك الانظمة السلطوية والاستبدادية، وينادي بحرية الشعوب وتعايشها المشترك” .

وقدم المحتجون مذكرة احتجاج إلى مفوضية الأمم المتحدة. وانتهى الاحتجاج بترديد شعارات تطالب بحرية القائد عبد الله أوجلان.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق