آخر المستجداتالأخبارالعالممانشيت

 الجالية الكردية في لبنان تبارك يوم اللغة الكردية على عموم الشعب الكردي

نظمت الجالية الكردية في لبنان اليوم احتفالاً مصغراً في العاصمة اللبنانية بيروت بمناسبة يوم اللغة الكردية الذي يصادف الـ15 من أيار من كل عام.

ونُظِم الاحتفال برعاية كل من حزب الاتحاد الديمقراطي- منظمة لبنان، ومنسقية مؤتمر ستار في  لبنان، ورابطة نوروز الثقافية.

وحضر الاحتفال الذي تخلله كلمات من قبل اللجنة المنظمة للاجتماع  وفقرات غنائية، عدد من ابناء الجالية الكردية اضافة إلى ممثلين عن جهات سياسية وفعاليات مدنية لبنانية.

والقى رئيس رابطة نوروز الثقافية جمال حسن كلمة قال فيها : ” بالرغم من كل الممارسات التي استهدفت الوجود الكردي عبر استهداف اللغة التي تمثل هوية الشعب الكردي، لكننا حافظنا على لغتنا الأم بوجه الانصهار والانكار والابادة،  استهداف اللغة يعني استهداف الوجود والتاريخ والثقافة”.

وفي ختام كلمته وجه جمال حسن كلمة شكر لكل من ساهم في الحفاظ على اللغة الكردية، مشيراً إلى أن رابطة نوروز تساهم  عبر برامجها الثقافية في الحفاظ على اللغة الكردية بين ابناء الجالية الكردية في لبنان.

وفي  الـ 15 من أيار عام 2006  أقرّ المؤتمر القومي الكردستاني(KNK) يوم الخامس عشر من شهر أيار يوماً للغة الكردية والذي يصادف تاريخ صدور أول مجلة كردية بالأحرف اللاتينية،  وهي مجلة (هاوار) من قبل الأمير جلادت بدرخان في دمشق عاصمة سوريا  في 15 مايو 1932.

وتُعتبر الحدث التاريخي الهام الذي ساهم في تحويل اللغة الكردية في سورية من لغة شفاهية كانت تستعمل فيها الأحرف العربية، إلى استعمال الأحرف اللاتينية الكردية, لها قواعدها وأصولها.

وتمت طباعة أول عدد من مجلة (هاوار) في دمشق عام 15/5/1932 و كان يصدر كل خمسة عشر يوما, فيما استمرت  في الصدور حتى 15/8/1943 حيث طبع العدد الأخير وحمل الرقم (57) وبذلك استمرت قرابة 11 عاما.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق