الأخبارسوريةمانشيت

التحالف الدولي يدين الهجمات التركية بالمسيرات على المدنيين في شمال سوريا

تركي بعد أن استهدفت مسيّرة تركية مركزاً للتوعية التعليمية تابعاً للأمم المتحدة في شمال وشرق سوريا بالقرب من مدينة الحسكة, حيث أدى الاستهداف إلى استشهاد أربع فتيات وعدد من الجرحى, أصدر اللواء (جون برينان) قائد التحالف الدولي لمناهضة تنظيم داعش (عملية العزم الصلب) بياناً باسم التحالف يدين فيه هذا الهجوم.

وجاء في البيان:

في مساء يوم 18 آب أصابت منظومة جوية تركية مسلحة بدون طيار مجموعة من الفتيات وهن يلعبن كرة الطائرة, إنّ هؤلاء الفتيات هم من الناشطات في برنامج التوعية التعليمية للأمم المتحدة في الحسكة, وتشير التقارير الأولية إلى أنّ الغارة أسفرت عن استشهاد  أربع فتيات وتسببت بجرح عدد آخر, وبالنيابة عن قوة المهام المشتركة – عملية العزم الصلب، أدين هذا الهجوم وأي هجوم آخر يتسبب بقتل أو إصابة المدنيين.

إنّ مثل هذه الأعمال تتعارض مع قوانين النزاع المسلح التي تتطلب حماية المدنيين, نتقدم بالتعازي لأسر القتلى والمواساة للمصابين.

وأضاف البيان:

إنّ زيادة الأعمال العدائية العسكرية في شمال سوريا تخلق حالة من الفوضى في منطقة هشة حيث لا يزال تهديد داعش قائماً, ندعو إلى وقف فوري للتصعيد من جميع الأطراف وإنهاء الأنشطة التي تعرض المكاسب الكبيرة التي حققها  التحالف في ساحة المعركة ضد داعش للخطر.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق