الأخبارمانشيت

التحالف الدولي: لن ننسحب من مناطق شمال وشرق سوريا وسنتصدى لكل من يحاول زعزعة استقرارها

زار وفد من قوات التحالف الدولي ــ ضم عدداً من القيادات العليا بينهم قائد القوات الخاصة الأميركية في سوريا ــ  بلدة “الباغوز” آخر معاقل تنظيم داعش الإرهابي والتي حررتها قوات سوريا الديمقراطية بمساعدة التحالف الدولي في 23 مارس/ آذار 2019.

 وعقد الوفد اجتماعاً في مبنى المجلس المحلي مع عدد من مستشاري الخط الشرقي والرئاسة المشتركة للمجلس المحلي وعدد من وجهاء ومثقفي البلدة.

وقال وفد التحالف الدولي إن قواتنا لن تنسحب من مناطق شمال شرقي سوريا وأنها ستتصدى لكل من يحاول ضرب أمن واستقرار المنطقة.

وأكد الوفد على أن جميع ما يشاع عن دخول قوات حكومة دمشق وحلفائها إلى مناطق الإدارة الذاتية هي إشاعات من شأنها جذب أكبر عدد ممكن من ضعاف الأنفس وجلبهم لمصالحة سوف يدفعون ثمنها عما قريب.

وأضاف: أمن واستقرار المنطقة من أولويات قوات التحالف الدولي، وعمَّا قريب سوف يكون هناك دعم خدمي شامل للمنطقة يشمل الصحة والتعليم والخدمات الأساسية.

وتعهد وفد التحالف بدعم القطاع الخدمي وتقديم آليات بالسرعة القصوى لبلدية الشعب. كما تعهد الوفد بتقديم سيارة إسعاف للمركز الصحي في البلدة.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق