الأخبارمانشيت

الاستخبارات التركية تفشل في اختطاف معارض تركي من العاصمة المنغولية

ذكرت تقارير إعلامية عديدة حادثة مثيرة ومخيفة للمتابعين للشان التركي جرت في العاصمة المنغولية أولان باتور في وقت متاخر يوم الجمعة عندما حاولت مجموعة من الأشخاص خطف احد المواطنين الأتراك .

ووفق تقارير إعلامية تركية وغربية إن احد مدراء المدارس التركية تم خطفه من امام منزله من قبل خمسة أشخاص سحبوه الى حافلة صغيرة واستطاع المارة تصوير الحادثة بهواتفهم الخليوية حسب ما ذكره احد المواطنيين الالمان وهو احد أصدقاء المختطف . قدم العديد منهم الفيديوهات التي صوروها للشرطة المنغولية ومن المقاطع تعرفت زوجته عليه .

هذه ليست الحادثة الاولى التي تحاول الاستخبارات التركية مع عملائها باختطاف المعارضين لسياسة اردوغان حيث جرت حوادث مشابهة في أوكرانيا وكوسوفو وأذربيجان وغابون وباكستان وافغنستان حسب ما ذكرته صحيفة بيلد الالمانية يوم أمس السبت  .

تم العثور على الرجل والذي يعمل مديراً لأحد المدارس والذي تتهمه السلطات التركية بانه من اتباع غولن وأحضر الرجل الى منزله لاحقاً ، ولَم يتأكد اذا كانت هذه الحادثة بمعرفة السلطات المنغولية ام لا . 

يذكر إن طائرة تركية مشبوهة غادرت مغوليا متجهة الى تركيا في وقت متاخر من نفس المساء دون مدير المدرسة .

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق