الأخبارروجافامانشيت

الاحتلال التركي يستهدف بلدة عين عيسى مجدداً

تتعرض بلدة عين عيسى والقرى المحيطة بها إلى قصف مدفعي من قبل الجيش التركي والفصائل السورية “المرتزقة” في هذه اللحظات، اليوم السبت 7 تشرين الثاني.

هذا وكانت القوات التركية قد شرعت يوم الأربعاء 4 تشرين الثاني في بناء قاعدة جديدة لها في ريف الرقة.

وحسب مصادر؛ فأن الجيش التركي قد بدأ ببناء قاعدة عسكرية له قرب الطريق الدولي شمال غرب مدينة عين عيسى بريف الرقة الشمالي الشرقي.

وأشارت المصادر إلى أن الجيش التركي قد بدأ ببناء القاعدة بعد تسوية الأرض بالآليات الهندسية وهي القاعدة الخامسة للجيش التركي على الطريق الدولي M4 الواصل بين الحسكة وحلب مروراً بمحافظة الرقة،

وتعتبر هذه القاعدة الخامسة التي يبنيها الجيش التركي في المناطق التي احتلها في شمال وشرق سوريا.
ويأتي هذا الاستهداف لبلدة عين عيسى بعد سحب النظام السوري لقواته من تلك المنطقة باتجاه القاعدة الروسية في تل السمن، حيث كانت قوات النظام السوري قد دخلت تلك المنطقة بموجب اتفاقية بين قوات سوريا الديمقراطية والجيش الروسي والحكومة السورية، بعد احتلال تركيا لمنطقة سري كانيه وكري سبي العام الفائت.
وتضم بلدة عين عيسى قاعدة للقوات الروسية، والتي تمركزت في البلدة عقب تفاهمات مع قوات قسد.

ومن الجدير بالذكر، أنه تصاعدت وتيرة هجمات الجيش التركي ومرتزقته السوريين مؤخراً بعد سحب القوات التركية من العديد من نقاط المراقبة في شمال غرب سوريا، وكانت آخرها انسحابها من مورك التي كانت تشكل أكبر النقاط العسكرية للتواجد التركي في “منطقة بوتين-أردوغان”.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق