مانشيتنشاطات

الاتحاد الديمقراطي يعقد محاضرة ببلدة أم حجيرة تزامناً مع الذكرى الـ 22 للمؤامرة الدولية

عقد حزب الاتحاد الديمقراطي PYD يوم أمس الأثنين، بتاريخ 15 شباط، محاضرة في بلدة ام حجيرة، تزامناً مع الذكرى السنوية الثانية والعشرون للمؤامرة الدولية على القائد ابو، وذلك بحضور جمع غفير من أعضاء المؤسسات المدنية ووجهاء العشائر والأهالي.

هذا وبدأت المحاضرة بالوقوف دقيقة صمت استذكاراً لأرواح الشهداء، ومن ثم قام الإداري في منطقة الهول كاوا محمد بإلقاء المحاضرة، وقال: يستمر القائد عبدالله اوجلان بنضاله للعام الثاني والعشرون في سجن ايمرالي، حيث حاولت الفاشية التركية من خلال تلك المؤامرة الوقوف في وجه فلسفته وأفكاره، إلا أنها لم تستطع تحقيق مآربها، مؤكداً: أنه بفضل فلسفة القائد الداعية للحرية والعدالة وأخوة الشعوب، وعن طريق فكره الحر استطاع تحويل زنزانته الضيقة إلى مدرسة للفكر الديمقراطي الحر ليضيء الشرق الأوسط والعالم بها.

وتابع قائلاً: تحاول الدولة التركية من خلال العزلة المفروضة على القائد منع وصول توجيهاته ومقترحاته لحل الازمات الموجودة في المنطقة كلها.

واختتم كاوا محمد حديثه بالقول: يجب على تركيا والمجتمع الدولي مراجعة حساباتهم وانهاء المؤامرة على القائد لأن هناك مناضلين من أجل حرية القائد ولن تنجح جدرانهم بالتفرقة بيننا وبين قائدنا لأن افكاره وفلسفته ترسخت في اذهاننا.

وفي نهاية المحاضرة، تم عرض سنفزيون عن المؤامرة التي حيكت ضد القائد الاممي عبدالله اوجلان في 15 شباط 1999.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق