PYDآخر المستجداتالأخبارروجافامانشيت

الاتحاد الديمقراطي وشيوخ إقليم الرقةوالطبقة يدعون الشعب السوري للوقوف بوجه المحتل التركي

 

ندّد حزب الاتحاد الديمقراطي PYD وشيوخ العشائر في مقاطعة الرقة و الطبقة، خلال بيان مشترك بالتغيير الديمغرافي الذي يمارسه الاحتلال التركي في سوريا.

وبعد الاجتماع الذي نظمه حزب الاتحاد الديمقراطي PYD في الرقة بحضور شيوخ ووجهاء العشائر العربية في إقليم الرقة والطبقة.

أصدر المجتمعون بياناً استنكروا فيه المشاريع الاستيطانية للدولة التركية في شمال سوريا.

وجاء في نص البيان:

“بإسم شيوخ ووجهاء مقاطعة الرقة والطبقة السورية وبمشاركة حزب الاتحاد الديمقراطي ندين ونستنكر مشروع أردوغان المجرم وحكومته الإرهابية التي تحتل اجزاء من سوريا، يهدف حزب العدالة والتنمية التركي ومرتزقته إلى تقسيم سوريا لتنفيذ التغيير الديمغرافي الممنهج وتهجير السكان الأصليين في كل من “عفرين“تل ابيض“سري كانيه رأس العين”.

وأشار البيان إلى إن “الدولة التركية دائماً ما لعبت أدواراً تعسفية سيئة وصلت إلى فتح أراضيها لمختلف الفصائل والتنظيمات الإرهابية دون أي احترام للقوانين والأعراف الدولية وحسن الجوار فهي لم تقف عند حدود الدعم الاستخباراتي اللوجستي للمجموعات الإرهابية”.

وطالب شيوخ ووجهاء العشائر المجتمع الدولي للوقوف أمام الاحتلال التركي ” من مقاطعة الرقةوالطبقة نطالب المجتمع الدولي والأمم المتحدة ومنظمات حقوق الإنسان والتحالف الدولي للوقوف أمام الاحتلال التركي ومرتزقته الإرهابيين والعمل على تحرير كافة الأراضي المحتلة لدحر الإرهاب المنظم وعدم السماح للتنظيمات الإرهابية المدعومة من قبل الدولة التركية بضرب السلم الأهلي والنسيج السوري والعيش المشترك”.

 

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق