PYDآخر المستجداتالأخبارروجافاسوريةمانشيت

الإدارة الذاتية : دور روسيا بخصوص إقناع دمشق بالحوار مهم

أشارت الإدارة الذاتية الديمقراطية لشمال وشرق سوريا إلى  “أن استراتيجية الإدارة الذاتيّة كانت وما زالت ترى بأنّ الحوار هو السبيل الوحيد لحل الأزمة السوريّة وخلق حالة الأمن والاستقرار في سوريا، لكن المشكلة تكمُن في النظام ذاته وعدم مرونته تجاه ذلك وتعويله على الحلول العسكريّة لا السياسيّة، وهنا تبرز أهمية الدور الروسيّ لتفعيل الحوار وإقناع النظام السوريّ بضرورة وأهمية الحوار، إذ يحاول الروس لعب هذا الدور الآن إلَّا أنَّه غير كافٍ لبدء حوار فعليّ وجاد بين الإدارة ودمشق”.

جاء ذلك خلال عقد المجلس التنفيذي في الإدارة الذاتيّة لشمال وشرق سوريا اجتماعه الدوريّ اليوم، بحضور الهيئة الرئاسيّة للمجلس التنفيذي والرئاسات المشتركة لهيئاته ومكاتبه.
وحول التهديدات التركية ذكرت الإدارة الذاتية بأنها

” لا تزال تركيا بكل إمكانياتها السياسيّة والعسكريّة والأمنيّة تسعى بشكل حثيث لضرب مشروع الإدارة الذاتيّة وزعزعة الأمن والاستقرار فيها، راغبة بتوسيع دائرة احتلالها وسيطرتها”.
مضيفة بأنها” تسعى لاستباق بعض المتغيرات الدوليّة والإقليميّة التي تدركها تركيا وهي تعلم أنّها لمْ تَعد بالمستوى المقبول، لاسيما أنّها تتدخل في المنطقة وفي دول أخرى، وحتى سوريًا فإنّ مشروع دعم المرتزقة من قبل تركيا بات معروفاً بأنّه يمثل مشروعاً لنشر الفوضى والتخريب كي يتسنّى لها تمرير سياساتها وتحقيق مصالحها”.

وحول التصريحات الروسية الأخيرة المتعلقة بالحوار والحل بين الإدارة الذاتيّة ودمشق ذكرت الإدارة بأنّ” استراتيجية الإدارة الذاتيّة كانت وما زالت ترى بأنّ الحوار هو السبيل الوحيد لحل الأزمة السوريّة وخلق حالة الأمن والاستقرار في سوريا، لكن المشكلة تكمُن في النظام ذاته وعدم مرونته تجاه ذلك وتعويله على الحلول العسكريّة لا السياسيّة، وهنا تبرز أهمية الدور الروسيّ لتفعيل الحوار وإقناع النظام السوريّ بضرورة وأهمية الحوار، إذ يحاول الروس لعب هذا الدور الآن إلَّا أنَّه غير كافٍ لبدء حوار فعليّ وجاد بين الإدارة ودمشق”.

إلى جانب ذلك تم مناقشة العديد من القضايا الداخلية على مستوى الإدارة الذاتية الديمقراطية لشمال وشرق سوريا خلال الاجتماع.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق