PYDسوريةمانشيت

الآلاف في حلب يستنكرون بشدة الهجمات الكيماويّة للاحتلال التركي على قوات الدفاع الشعبي

خرج الآلاف من أبناء مدينة حلب اليوم في مظاهرة جماهيرية، تنديدا الهجمات الكيماوية للعدو التركي على مناطق الدفاع المشروع.

ونظم مجلس عوائل الشهداء في مدينة حلب وحزب الاتحاد الديمقراطي ( PYD ) مظاهرة شارك فيها الآلاف من أبناء مدينة حلب، في حي الشهيد روبار قامشلوا بالقسم الغربي لحي الشيخ مقصود والاشرفية.

وخلال التظاهرة تحدث امحمد شيخو عضو المجلس العام لحزب الاتحاد الديمقراطي قائلاً :

” في الوقت الذي يحارب فيه المجتمع الدولي ومؤسسات الأمم المتحدة استعمال الأسلحة النووية، والكيماوية ومنع انتشارها خوفاً من استخدامها ضد البشرية، وقد لا تتجرأ أي دولة من استخدامها ضد دولة أخرى حفاظاً على الأمن والاستقرار العالمي، لكن ما يظهر بأن المجتمع الدولي والأمم المتحدة ومنظمة حظر الأسلحة النووية ضد التسلح وانتشار الأسلحة النووية والجرثومية والكيماوية غير جادين وخارجين عن مبادئهم الأخلاقية والقانونية نحو منع استخدام هذه الأسلحة الخطيرة التي لا يسلم منها البشر ولا الطبيعة وتسبب بتدميراً كاملاً لكل الكائنات الحية، ومنذ 17 نيسان الماضي، تشن دولة الاحتلال التركي هجمات وحشية على مناطق الدفاع المشروع، مستخدمة فيها الأسلحة الكيماوية وقنابل محظورة دولياً”.

ودعا شيخو القوى السياسية والوطنية الكردستانية إلى رفع وتيرة المقاومة وفق مبادئ حرب الشعب الثورية؛ مضيفا “نحث شعبنا في كل مكان بجميع شرائحه وجميع القوى السياسية والوطنية الكردستانية بأن الفاشية التركية عدو جبان وغاشم ويقتلنا دون تردد وبدعم دولي فاضح، علينا جميعاً أن نكون أصحاب مواقف وطنية مشرفة لاستنفار كافة إمكاناتنا لحماية مكتسباتنا وقيمنا وننظم أنفسنا أكثر ونرفع من وتيرة مقاومتنا على مبادئ حرب الشعب الثورية، لأنها الضمانة الحقيقية لحماية قيمنا وإرادتنا”.

ورفع المتظاهرون الشعارات المنددة بالاحتلال وجرائمه، وأكدوا من خلال شعاراتهم على دعم مقاومة قوات الدفاع الشعبي.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق