الأخبارمانشيت

استشهاد و إصابة مواطنين مناهضين لهجمات الديمقراطي الكردستاني على  خانه صور

 

2ebcc92f0b 1511b91912 7676d0858f f4ea4a6da4 f799ca9537للتعبيرِ عن مدى سخطهم وشجبهم لما قامَ بهِ بيشمركةُ الديمقراطي الكردستاني بالهجومِ على خانه صور وسنوني في 3 آذار /مارس /2017 فقد تجمع الأهالي للتعبيرِ عن رأيهم. وعلى أثرها استشهد وأصيب 3 مواطنين متظاهرين في شنكال يوم الثلاثاء 14 / مارس / 2017، بسلاح المجموعات المسلحة نفسها التي هاجمت خانه صور في 3 آذار الجاري.

وتجمع الآلاف من المواطنين أمام مقر حزب الحرية والديمقراطية الايزيدي في بلدة خانه صور صباحاً، ثم توجهوا إلى خنادق المجموعات المسلحة التي هاجمت خانه صور في 3 آذار الجاري، بهدف إدانة الهجوم على خانه صور.

 وَرَدَّتْ المجموعات المسلحة على التظاهرة المدينة بإطلاق الرصاص الحي على المتظاهرين والتي اسفرت وبحسبِ المصادر المطلعة عن استشهاد امرأة وإصابة أثنين آخرين من المواطنين المتظاهرين، فيما أصيب 8 مواطنين آخرين بقنابل الغاز التي استخدمها المسلحون.

 وأَكَّدَ مصدرٌ مطلعٌ لوكالة روج أن المرأة الشهيدة هي عضو في حركة حرية المرأة الايزيدية، “نازي نايف”.

 والمعلومات تشير إلى استمرار المواجهات بين متظاهرين يدينون الهجوم على خانه صور من جهة، وأفواه البنادق التي يوجهها المسلحون التابعون  للحزب الديمقراطي الكردستاني.

 وتعتبر هذه المواجهة الثانية من نوعها بين تلك المجموعات ومواطني شنكال، والتي وقعت فيها ضحايا، كان أولها الهجوم الذي شنه المسلحون على خانه صور في  آذار الجاري، وسقط فيها 7 شهداء في صفوف وحدات مقاومة شنكال واسايش ايزيدخان والكريلا.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق