الأخبارمانشيت

استذكار شهداء 14 تموز في دمشق وكركي لكي وتل كوجر

أُقيمت في العاصمة السّورية دمشق، وفي نواحي (كركي لكي وتل كوجر وجل آغا) مراسيم إحياء الذّكرى السّنوية لشهداء مقاومة 14 تموز.

تحت شعار “بروح مقاومة 14 تموز وصلنا إلى مقاومة 19 تموز في روج آفا”, في ناحية (كركي لكي) وبرعاية مجلس عوائل الشّهداء, أُقيمت المراسيم في مركز آرام ديكران للثّقافة والفنّ في بلدة رميلان, وحضره المئات من أهالي نواحي (كركي لكي وجل آغا وتل كوجر),  وممثّلين عن مؤسّسات المجتمع المدني.

كما أحيا العشرات من أهالي حي زور أفا بالعاصمة السّورية دمشق ذكرى شهداء 14 تموز الـ 36, وذلك خلال اجتماع عقدته حركة المجتمع الدّيمقراطي TEV-DEM, و بحضور العشرات من الأهالي.

وأُلقيت خلاله عدّة كلماتٍ باسم حركة المجتمع الدّيمقراطي، ومجلس عوائل الشّهداء, وأشادت الكلمات بالعمليّة البطوليّة الّتي قام بها كلٌّ من “عاكف يلماز و كمال بير” ورفاقهم بالإضراب عن الطّعام في سجون الفاشيّة التركية, والّتي كانت شرارة الثّورة والنّصر التي أوصلت الشّعب الكردي إلى هذا اليوم, وأنّ شخصياتهم الثّوريّة والمرحلة الّتي تطلّبت مثل هذه العملية, وأهميتها ودورها في حركة حريّة كردستان.

كما تناولت الكلمات آخر التّطورات السّياسيّة والعسكريّة الّتي تمرّ بها المنطقة, وأشادت بالانتصارات الّتي تحقّقها وحدات حماية الشعب YPG ووحدات حماية المرأة YPJ, والتطوّر والنجاح المستمر في بناء الإدارة الذّاتيّة, والاستمرار في المقاومة والنّضال حتّى تحرير عفرين من براثن الإرهاب التركي ومرتزقته.

ولفتت إلى أنّ ما تحقّق من انتصارات في ثورة روج آفا, كانت بفضل شرارة الحريّة التي انطلقت بـ 14 تموز بمقولة (المقاومة حياة).

المصدر: ANFNEWS

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق