مانشيتنشاطات

احياء مراسيم استذكار شهداء اكتوبر في هانوفر الألمانية

بقيادة حركة المرأة الكردية في أوروبا(TJK-E) وتحت إشراف مجلس نساء روناهي ، ومشاركة مجلس المجتمع الديمقراطي و “KOMAE” وحزب الاتحاد الديمقراطي PYD و “ناف- يك” وأصدقائهم الألمان في مدينة هانوفر الألمانية تم إحياء ذكرى شهداء أكتوبر الذين كتبوا أسمائهم في تاريخ حرية كردستان بنضالاتهم، في مدينة هانوفر الألمانية، والتي بدأت بدقيقة صمت على أرواح شهداء الحرية وجميع شهداء کوردستان.
هذا وألقت الجهات المنظمة مجموعة من الكلمات حيت ذكرى شهداء أكتوبر بشخص الشهداء بيريتان، ناجيهان أكارسيل، روجهات زيلان، أردال شاهين، هفرين خلف، آرين ميركان، والـ 29 شهيداً الذين ارتقوا نتيجة قصف طائرات جيش الاحتلال التركي لأكاديمية مكافحة المخدرات في روج آفا .
كما وتطرقت عضوة الحركة النسائية الكردية في أوروبا (TJK-E) ميديا بوتان في كلمتها إلى أهمية شهر أكتوبر بالنسبة لتاريخ الحركة النسائية الكردية، وبيّنت أن مقاومة بيريتان ضد الاحتلال والخيانة كشفت عن معايير كونها امرأة حرة وكردية حرة، ولعبت دور الخط الذي طرحته في تشكيل الجيش النسائي الحر، وأشارت إلى هجمات الإبادة الجماعية التي ترتكبها الدولة التركية المحتلة والصمت الدولي المخزي.
وأكدت بوتان أن شعوب العالم تجد نفسها في فلسفة و ايديولوجية القائد”عبد الله أوجلان” في الديمقراطية وحرية المرأة . ومشيرةً إلى أن الكرد لم يعودوا وحدهم بفضل هذا النموذج، وإن ضمان الحرية الجسدية “للقائد آبو” والحفاظ على نموذجه حياً سيجلب الحرية للكرد والمجتمعات سوية .
وأضافت “ان إجرام دولة الاحتلال التركي وممارساتها الشوفينية تجاه الشعب الكردي في باكور، وباشور، وشنكال، ومكونات شمال وشرق سوريا تواجه بمقاومة بطولية من شعبنا وبتضحيات عظيمة من شهدائنا، وعلى هذا الأساس فإن احتضان ثورة روج آفا هو أحد واجباتنا الأساسية”.
ونوهت بوتان أن نموذج “عبد الله أوجلان” هو الأمل في حياة بديلة لجميع النساء، و دعت إلى تعزيز حملة الحرية للقائد التي انطلقت من أوروبا في 10 تشرين الأول/أكتوبر.
وأكدت أن هذه الحملة ستنجح بتمثيل خط الشهداء بشكل صحيح، وتدمر المؤامرة الدولية التي نُفذت في شخص القائد “عبد الله أوجلان”.
كما تم خلال الفعالية قراءة تقييمات قائد الشعب الكردي عبد الله أوجلان وما توصل إليه بشأن الشهيدة بيريتان
واختتمت المراسيم بترديد الشعارات التي تحيي الشهداء والقائد آبو والمرأ الحياة الحرية.

زر الذهاب إلى الأعلى