آخر المستجداتالأخبار

اتحاد الشباب الإيزيدي يطالب الحكومة العراقية بإخراج القوات التركية من العراق

هاجمت دولة الاحتلال التركي في 20 تموز قرية برخ في زاخو وارتكبت المجازر بحق المدنيين في العراق، كما خرج المئات من العراقيين إلى مظاهرات واحتجاجات ضد الدولة التركية

وفي السياق، أصدر “اتحاد الشباب الإيزيدي” و”اتحاد المرأة الشابة الإيزيدية ” في شنكال بياناً رسمياً، استنكرا من خلاله هجمات الدولة التركية على أراضي العراق كما أدان البيان تعاون الحزب الديمقراطي الكردستاني مع الدولة التركية،

كما طالب البيان الدولة العراقية بإخراج قوات الدولة التركية وكافة مؤسساتها من العراق

وقال “شرفان شنكالي”، المتحدث باسم الشباب الإيزيديين، خلال قراءة البيان: لقد حذّرنا الدولة العراقية قبل الآن من هجمات تركيا، وعندما هاجمت الدولة التركية شنكال قلنا للدولة العراقية إن هذا الهجوم ليس على شنكال فقط، فهو اليوم في شنكال وأمس في زاخو وغداً سيكون في بغداد، لكنهم التزموا الصمت.

ودعا “شنكالي” في ختام كلمته جميع الشباب الكرد والعرب في العراق أن يكونوا يداً واحدة

وقال: إن هذه الهجمات تهدف إلى تهجيرنا من مكاننا وحتى من بغداد. نحن كشباب إيزيديين لا نقبل هذه الهجمات. سنكون مع الشعب الكردي وسنكون مع الشعب العربي.

وردد الحضور عبارات “القاتل أردوغان” و “الموت للخيانة”

 

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق