الأخبارروجافامانشيت

إلهام أحمد: هجوم تركيا الجديد على مناطق شمال وشرق سوريا سينعش داعش من جديد

تحدثت “إلهام أحمد” رئيسة الهيئة التنفيذية لمجلس سوريا الديمقراطية لوكالة أنباء “المرأة ” أن أي هجوم جديد على مناطق شمال وشرق سوريا سيعرض أمن المنطقة والعالم لخطر حقيقي، وينعش داعش مرة أخرى داعية جميع أبناء مكونات الشعب السوري لتوحيد صفوفهم والتوجه نحو إيجاد حل للأزمة السورية.

كما أن “أحمد” تحدثت حول الوضع في سوريا عامة واصفتاً إياه بالحرج، وأن ما يجري هو جزء من أزمة تعيشها كافة الأنظمة في الشرق الأوسط بسبب تعصب الأنظمة الحاكمة وعدم انفتاحها على التغيير والديمقراطية.

بينت ” أحمد” بأن المستوطنات التي تتحدث عنها دولة الاحتلال التركي هي خطة للتهجير السكان الأصليين

وحول المشروع الاستيطاني الأخير الذي أعلنته دولة الاحتلال أوضحت أن المشروع خطة قديمة تهدف لتهجير السكان الأصليين وتوطين مليون شخص بدلا منهم لتجنيدهم خدمة لمصالحها مؤكدة هذه المستوطنات هي معسكرات جاهزة في خدمة دولة الاحتلال التركية متى شاءت.

وفيما يتعلق بالتهديدات الأخيرة قالت “أحمد”: أن مساحة 30 كيلو متر تعني الشمال السوري بأكمله وأي هجوم سيعرض أمن المنطقة والعالم لخطر حقيقي، وينعش داعش مرة أخرى كما حان الوقت لوضع حد لجرائم الاحتلال التركية.

تطرقت “أحمد” لسبل إنهاء الأزمة السورية مؤكدة ان تعنت حكومة دمشق وعدم نضوج الظروف الدولية والإقليمية وحتى الداخلية للأطراف المشاركة في الأزمة يؤدي إلى إطالة عمرها، منوهة أن الجهود الداخلية ممكن أن تلعب دوراً أساسياً في حلحلة الوضع عبر توحيدها داعية جميع مكونات الشعب السوري لتوحيد صفوفهم والتوجه نحو إيجاد حل للأزمة.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق