الأخبارروجافامانشيت

أهالي مخيم واشو كاني ينددون بالمؤامرة الدولية على القائد أوجلان

تحت شعار “حرية القائد أوجلان مفتاح السلام في الشرق الاوسط”، تظاهر المئات من أهالي مخيم واشو كاني، يوم أمس، الأثنين، بتاريخ 15 شباط، تنديداً واستنكاراً للمؤامرة الدولية على القائد عبد الله اوجلان.

وبدأت المظاهرة من أمام مجلس المخيم، وصولاً إلى نهايته، رافعين صور القائد عبد الله اوجلان ولافتات كتبت عليها “حرية القائد اوجلان مفتاح السلام في الشرق الأوسط”، مرددين شعارات “الشعب يريد حرية اوجلان، لا للمؤامرة الدولية على القائد عبد الله أوجلان، الحرية للقائد”.

وعند وصولهم، وقف المتظاهرين دقيقة صمت اجلالاً واستذكاراً لأرواح شهداء الحرية، تلتها إلقاء كلمة باسم إدارة مؤتمر ستار في مقاطعة الحسكة القتها فداء صالح، وكلمة القاها عبد الرزاق محمد باسم مجلس المقاطعة.

واستنكرت الكلمات مؤامرة ١٥ شباط الدولية التي حيكت ضد قائد الإنسانية والديمقراطية عبد الله أوجلان، وأكدوا آنه ليس باليوم العادي وإنما هو يوم أسود لكافة الشعوب.

كما وأكدت الكلمات آن القائد عبد الله اوجلان سجين جسدياً وحر فكرياً وبآن سياسة القائد ومفهومه وفلسفته افرغت فحوة هذه المؤامرة وهو في السجون التركية.

وشددت الكلمات على آن مقاومة كاري ضد الفاشية التركية التي استخدمت جميع أنواع الأسلحة، ستكون مقاومة لنهاية الفاشية التركية وانتصار الديمقراطية ونيل جميع الشعوب للحرية.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق