الأخبارروجافامانشيت

أهالي قامشلو يستذكرون اليوم العالمي للتضامن مع كوباني

خرج المئات من اهالي مدينة قامشلو، اليوم الثلاثاء، في مسيرة لأحياء اليوم العالمي للتضامن مع كوباني، والذي يصادف 1 نوفمبر، تشرين الثاني.

انطلقت المسيرة التي نظمها كل من مجلس عوائل الشهداء ومؤتمر ستار من دوار الشرق بمدينة قامشلو وسط ترديد الشعارات التي تحيي مقاومة كوباني واهلها, بالإضافة الى حمل لافتات كتب عليها “كوباني دافعت عن الانسانية، على الانسانية ان تدافع عن كوباني”, وجابت شوارع المدينة الرئيسية.

هذا وتم الوقوف دقيقة صمت اجلالا لأرواح الشهداء، تلتها إلقاء كلمة من قبل “عبد الواحد موسى” باسم وحدات حماية الشعب، وجاء فيها:

“بمناسبة ذكرى مقاومة كوباني التي خلدها التاريخ ولن ننساها مهما حدث ننحني اجلالا لأرواح الشهداء الطاهرة الذين قاوموا وحاربوا وسطروا اروع الملاحم البطولية ضمن هذه المقاومة”.

كما اشار عبد الواحد بالقول: كوباني اصبحت رمز للبطولة لجميع العالم لأنها تمكنت من الوقوف في وجه العدو وتمكنت من التصدي له وتحقيق النصر المبارك.

وأكد: بفضل وعزيمة قواتنا تمكنّا اليوم من تحقيق خطوات عظيمة في جميع مناحي الحياة ، حيث رسموا لنا طريق الامان والسلام واصبحوا المثال الاعلى للنضال والمقاومة.

اختتم “عبد الواحد موسى” كلمته بالقول: “سنقاوم ونستمر بمواجهة العدو حتى تحقيق النصر في جميع مناطقتنا ولنتمكن من العيش بسلام وأمان”.

وعلى هامش المسيرة، أجرى مراسل موقعنا، مقابلة مع عضوة مؤتمر ستار “هندرين خليل” والتي تحدثت عن النصر الذي حدث بمدينة كوباني، قائلة:

خرجنا اليوم لدعم ومساندة مقاومة كوباني, كما اننا ومنذ بداية المقاومة ليومنا هذا يد واحدة مع اهالينا بكوباني ونقف معاً لصد العدو.

كما اشارت هندرين إلى أن مقاومة كوباني أصبحت رمزاً للبطولة للعالم اجمع، قائلة: “في مثل هذا اليوم المبارك توحد العالم اجمع وتضامنوا مع مقاومة كوباني واهلها, كما انهم اعتبروا مقاومة كوباني رمز للمقاومة بالنسبة لهم, حيث ان مقاومة كوباني كانت الشرارة الاولى لثورة الحرية والتي انطلقت فيما بعد إلى جميع مناطق شمال وشرق سوريا.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق