الأخبارروجافامانشيت

أهالي الشدادي يستنكرون الهجمات التركية على شنكال

قام مجلس ناحية الشدادي وبالتنسيق مع حزب الاتحاد الديمقراطي PYD في الناحية، أمس 17 آب، بإصدار بيان بخصوص الهجمات التركية على شنكال.

هذا وبدأ البيان بالوقوف دقيقة صمت استذكاراً لأرواح شهداء الحرية والكرامة.

من ثم تم قراءة البيان من قبل الإداري في مجلس ناحية الشدادي “محمد بوظان”، وذلك امام مجلس الناحية، وبحضور أعضاء من المؤسسات المدنية والاحزاب السياسية في الشدادي، حيث جاء في نص البيان:

“باسم مجلس ناحية الشدادي وبلداتها ندين ونستنكر هجمات الدولة الفاشية التركية على مناطق شنكال وقصفهم بالطائرات مناطق وقرى شنكال التي عانت من إبادات جماعية على يد مرتزقة داعش، واليوم تعيد الفاشية التركية نفس الصياغ، حيث تقوم باستهداف هذه المناطق وضرب المكونات وخصوصا المكون اليزيدي الذي يعيش بحرية وامان”.

وتابع البيان: “اليوم بعد تحريره من مرتزقة داعش، الفاشية التركية لا تقبل ان تكون للشعوب إرادة ويكون لها حرية التعبير عن ارادتها وان الفاشية التركية لا زالت مستمرة بسياستها العدائية على المنطقة وعلى شعوب المنطقة وتزعزع الامن والاستقرار على مناطق شنكال وفي شمال وشرق سوريا بصمت دولي”.

واختتم البيان: “نحن اليوم في هذا المكان نناشد المجتمع الدولي بمحاسبة مرتكبي هذه الجرائم وادانة هذا العدوان على مناطق شنكال، وان اخوة الشعوب والتعايش المشترك هو السبيل الوحيد من اجل الحرية والديمقراطية”.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق